أنواع الإفرازات المهبلية

أ- الإفرازات الطبيعية

الإفرازات الطبيعية لدى البالغين تكون مائية ، سائلة، شفافة وتفرز من الغدة البارثولينية , المهبل , و إفرازات عنق الرحم – والرحم ، وقناة فالوب حيث تبلغ ذروتها في منتصف الدورة أي في فترة الإباضة 

وتزيد الافرازات في فترة الحمل

ب- الإفرازات الناتجة عن حالات مرضية :-

وهي إفرازات تكون نتيجة التهاب المهبل ، عنق الرحم ، الرحم ، قناة فالوب .

1- إفرازات صفراء أو خضراء اللون تكون نتيجة إصابة الرحم بالبكتيريا .

2- الإفرازات المهبلية البيضاء ، جامدة تسبب الحكة ، وهي ناتجة عن الإصابة بالفطريات .

3- الإفرازات المهبلية ذات الرائحة تدل على الإصابة بالتريكوموناس ، أما الرائحة الكريهة فتدل على وجود جسم غريب أو تقرح في الأنسجة

4- وجود ناسور حيث يمر البول من خلال المهبل .

5- النزيف ( الدم ) – يجب التأكد من مصدره وأسبابه حيث يكون مؤشرا إلى عدة احتمالات :-

– خلل وظيفة الهيبوتلامس ، الغدة النخامية ، الغدة الدرقية أو وظيفة عمل المبيض .

– النزيف في سن اليأس نتيجة تضخم البطانة الداخلية للرحم أو نتيجة وجود ألياف رحمية .

– أمراض الدم المتعلقة بنقص المواد اللازمة لتخثر الدم .

– الالتهابات الحادة المزمنة .

– الأورام الحميدة والخبيثة .

– الإرهاق العقلي والجسدي وتغيير المناخ .

– نقص الفيتامينات .

– سن البلوغ – نتيجة عدم انتظام وعدم كفاية الهرمونات الجسدية .

– إصابة المهبل بجروح نتيجة وجود مواد كيماوية أو أجسام غريبة .