نظرا لاهميته الشديدة خاصة بالنسبه لسكان المناطق الباردة ( اوربا و الدول الاسكندنافيه) اعدنا نشر هذا الموضوع



تعرف على اعراض نقص فيتامين D وماهي مصادر فيتامين د D
 

* ماهو فيتامين (د) :

يعرف هذا الفيتامين باسم فيتامين أشعة الشمس .  

يحتوي الجلد على مادة تعرف باسم بروفيتامين د ( Provitamin D ) الذي يتحول إلى فيتامين د ( Vitamin D ) .

 

* مصادر فيتامين (د) في الطعام :

يوجد فيتامين دال في  الجبن والزبد وأنواع السمك، والبيض، ويصنع كذلك في الجلد عند التعرض لأشعة الشمس
 

* اهمية فيتامين د :

ضروري ليساعد الجسم على امتصاص عنصري الكالسيوم والفوسفور اللازمين لنمو العظام والأسنان بعد تحويل بروفيتامين (د) بواسطة أشعة الشمس حيث يعبر الكبد ويتحول إلى مادة كيميائية تسير في تيار الدم إلى الكليتين، حيث يتحول إلى مادة أخرى وهي الصورة الفعالة للفيتامين وتسمى داي هيدروكسي فيتامين (د) وهي التي تساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم والفوسفور .
* اعراض نقص فيتامين د :

يسبب نقص فيتامين (د) مرض الكساح Reckets للأطفال ، وحيث إن فيتامين (د) مسؤول عن امتصاص الكالسيوم من الأمعاء إلى الجسم فإن نقص هذا الفيتامين يسبب نقص عنصر الكالسيوم في العظام ، ومن أعراض مرض الكساح تقوس الأرجل وظهور حبات على الضلوع مثل حبات المسبحة وكذلك تأخر في التسنين كما تكون الأسنان عرضة للتسوس المبكر. كما يسبب لدى الكبار مرض لين العظام . ويكثر مرض لين العظام لدى النساء والحوامل والمرضعات . وقد لوحظ أن ثلث سكان دول الخليج و معظم سكان اوربا و شرق المتوسط يعانون من نقص فيتامين (د)  .
* اضرار زيادة فيتامين د :

يعد فيتامين (د) من أكثر الفيتامينات سُمية إذا أعطي بجرعات كبيرة دون إشراف طبي. تشمل أعراض الكميات الزيادة من فيتامين (د) كما يحصل عند استخدامه استخداماً عشوائياً ، الإسهال والغثيان والصداع وارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم ( Hypercalcemia ) وهي حالة خطيرة جداً لأنها تؤدي إلى ترسب الكالسيوم الزائد في الكليتين والقلب والأنسجة الأخرى مسبباً أضراراً خطيرة .
* الجرعة اليومية من فيتامين د : 
الجرعة هي ما بين 300-400 وحدة دولية أي ما يعادل ما بين 5-10 ميكروجرام.
* الوظائف التي يقوم بها فيتامين (د) في الجسم:

 1. يساعد على إمتصاص الكالسيوم والفوسفات من الأمعاء الدقيقة، وإعادة إمتصاص الكالسيوم في الكلية.

2. المحافظة على نسبة الكالسيوم والفوسفات في الدم .

3. ترسيب عناصر الكالسيوم والفوسفات في العظام مما يعمل على تقويتها ونموها الطبيعي.

4. إنضاج خلايا العظم.

5. تنشيط جهاز المناعة.

6. مقاومة نشاط الخلايا السرطانية.
* نسبة فيتامين (د) في الجسم :

مستوى فيتامين (د) الطبيعي يجب أن يكون 30 فأكثر / نانو جرام / لتر أو 75 نانومول/لتر.
* أسباب نقص فيتامين (د): 

1– عدم التعرض الكافي لأشعة الشمس.

2– التقدم في العمر يقلل من المادة الأساسية المكونة لفيتامين (د) في الجلد.

3– سوء إمتصاص فيتامين (د) في الأمعاء الدقيقة بسبب وجود أمراض في الأمعاء.

4– زيادة الوزن مما يؤدي إلى تجمع فيتامين (د) في الدهون.

5– قلة فيتامين (د) في حليب الأم وتنصح الأكاديمية الأمريكية للأطفال بإعطاء فيتامين (د) من عمر شهرين.

6– أمراض الكبد

7– أمراض الكلى .

8– سوء التغذية.

9– المرضى الذين يتعاطون أدوية الصرع.

10– الأمراض الوراثية عند الأطفال بسبب زيادة إفراز الفوسفات في الكلية
** الكميات المطلوبه من فيتامين (د) اليومية:

أ‌) حديثي الولادة: عمر 0 -1 سنة 400 وحدة دولية.

ب‌) أطفال: عمر 1- 13 سنة 600 وحدة دولية.

ت‌) يافعين: عمر 14- 18 سنة 600 وحدة دولية .

ج) بالغين: عمر 19- 70 سنة 600 وحدة دولية.

د) كبار السن: عمر 71 وأكثر 800 وحدة دولية .

مع التعرض للشمس ، أما بدون التعرض للشمس فالجرعة هي  1000 وحدة دولية.
**دراسات عن فيتامين د :

1-دراسة تؤكد علاقة الاكتئاب بنقص فيتامين د.
2-  أن فيتامين (د) قد يقلل من إمكانية الإصابة بمرض الرعاش أو باركنسون.

3-  دراستين حديثتين أجريتا في مركز معهد القلب في ولاية يوتا وجدتا أن تناول المكملات الغذائية لفيتامين (د) قد يساعد على التقليل من مخاطر أمراض القلب والشرايين.
وفي الوقت الذي ينصح فيه الأطباء الأشخاص بضرورة التعرف على نسبة مستوى فيتامين (د) في الجسم لتفادي الإصابة بكثير من الأمراض، فإن الدراسة تخلص إلى أن نسبة مستوى فيتامين (د) في الجسم قد تكون مؤشراً لأمراض أخرى يعاني منها المريض.
4- فيتامين د ناجع في محاربة التسوس

كما ان للفيتامين “د ” دور بالمحافظة على الأسنان بصورة طبيعية ما يقلل الحاجة إلى استخدام أدوات التجميل الصناعية كالقشرة الاصطناعية وغيرها من الوسائل الأخرى.
5- فيتامين د يساعد على الوقاية من مرض السكر.

5- فيتامين د وأشعة الشمس يقضيان على أمراض الرئة.

6- نقص فيتامين “د” يعزّز الإصابة بسرطان الثدي.
7- الإفراط في تناول فيتامين “د” يؤذي القلب.

● دراسة طبية حديثة:  تناول الأقراص التي تحتوي على فيتامين “د” بنسبة تصل إلى 2.5 % في خلايا الدم تسبب ما يعرف بالرجفان الأذيني الذي يؤدي إلى السكتة القلبية خاصة لدى كبار السنّ

#Ph_Hazar_Jbarah