لبشرة اكثر نضارة وعيون اكثر شبابا 

….

في دراسةٍ أجراها قسم العلوم في دار Dior شملت كلّ القارّات، تبيّن أنّ شباب بشرة الوجه مرتبطٌ بمحيط العين المشدود والممتلئ. يفسّر Édouard Mauvais-Jarvis في قسم التواصل العلميّ للدار أنّ “الجلد حول العينين رقيقٌ للغاية ولا يحتوي على كميّة كبيرة من الخلايا الجذعيّة. لذا، لا بدّ من تعزيز التواصل بين تلك الخلايا لتتمكّن من الصمود في وجه ردّات الفعل المتناقضة: رفع الحاجبين، الغمز… أمّا الخبر السارّ، فهو أنّه حين يصبح عمل الخلايا متزامناً من جديد، يستعيد محيط العينين شكله المثاليّ.”

المكوّنان السحريّان:

  • عشبة Sigesbeckia orientalis: عشبةٌ آسيويّة  المنشأ، لها تأثيرٌ فعّال على البشرة، تعمل بعمقٍ على التجاعيد حول العينين والهالات السوداء، حتى أنّها تخفّف التجعيد في الجفن الأعلى للعين. تحفّز، إلى جانب نبتة اللونغوزا التي تعمل على مزامنة عمل الخلايا الجذعيّة، إنتاج المادّة الكثيفة وتساهم في توسيع فتحة العين وإضفاء الإشراق إليها. لذا، ننصحكِ باستخدام مستحضر يحتوي على هذه العشبة إذا ما زلتِ محتارة بين مستحضرٍ لمكافحة الهالات السوداء وآخر لمكافحة الجيوب.
  • الطحالب: تُحفَظ في وعائين  مختلفين، فتصدر مزيجاً من حمض الهيالورونيك وخلاصات مركّزة من الطحالب وأيونات مشحونة من المعادن الثمينة. النتيجة؟ الخلايا تستعيد نشاطها وتتجدّد بشكلٍ مثاليّ. يستعيد محيط العين أيضاً كثافته في غضون 15 دقيقة. إنْ كنتِ تتمتّعين بالصبر، نُعلمكِ بأنّ نتائج المستحضر الذي يحتوي على الطحالب ستكون مقنِعة بالفعل.